أبلغ أباك إذا هلكت وقل له

من موسوعة الأدب العربي
مراجعة ١٥:٤١، ٢٠ يونيو ٢٠٢٢ بواسطة Adab (نقاش | مساهمات) (اضافة تصنيف)
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة أبلغ أباك إذا هلكت وقل له لـ ابن الرومي

اقتباس من قصيدة أبلغ أباك إذا هلكت وقل له لـ ابن الرومي

أبلغْ أباكَ إذا هلكتَ وقلْ لهُ

يا مُقْصِيَ القوم الكرامِ إذا دنَوا

للّهِ درّك لو قصرتَ حجابةً

جُعلتْ عليك على العيال لما زنَوا

بلْ أيها الرجلُ المفوّه في الوَرى

والقامعُ المتشدقينَ إذا اكتنَوا

أقسمتُ لو تَرمي العيالَ بأَسهمٍ

ترمي بهنَّ الناس كَفُّوا أو ونَوا

بل هُمْ أحقُّ بأن تقومَ بشكرهم

إذ صرّحوا لك بالعِهار وما كَنَوا

قد نزّهوكَ عن الخداعِ ونكَّبوا

سُبل النفاقِ وإن جَنَوا لك ما جَنَوا

ولما عَنَوْا مكروهَ نفسِكَ عندها

لكنهم محبوبَ أنفسِهم عنَوا

فاعذرْ عيالَ أبيكَ في أفعالِهِم

فلطالَ ما حدبوا عليك وما حَنَوا

أثْني عليهم بالجميل وإن بَنَوا

لك من قُرونِك أو كشوخِكَ ما بنَوا

لَوجدتَهم مرضى القلوبِ إذا خَلوا

ورأيتَهم مرضَى العيون إذا رنَوا

لا يمنعون الماءَ عند وروده

غُلل السُقاةِ ولا السّناة إذا سنَوا

سَقياً لهم وإن اجتويتَ فعالَهم

لقد اجتَبوا لك ما يقُوتك واقتنَوا

فافخر بعيشك يا عيال عيالِه

وبهم فكم بدأوا الجميلَ وكم ثَنَوا

شرح ومعاني كلمات قصيدة أبلغ أباك إذا هلكت وقل له

قصيدة أبلغ أباك إذا هلكت وقل له لـ ابن الرومي وعدد أبياتها ثلاثة عشر.

عن ابن الرومي

علي بن العباس بن جريج أو جورجيس، الرومي. شاعر كبير، من طبقة بشار والمتنبي، رومي الأصل، كان جده من موالي بني العباس. ولد ونشأ ببغداد، ومات فيها مسموماً قيل: دس له السمَّ القاسم بن عبيد الله -وزير المعتضد- وكان ابن الرومي قد هجاه. قال المرزباني: لا أعلم أنه مدح أحداً من رئيس أو مرؤوس إلا وعاد إليه فهجاه، ولذلك قلّت فائدته من قول الشعر وتحاماه الرؤساء وكان سبباً لوفاته. وقال أيضاً: وأخطأ محمد بن داود فيما رواه لمثقال (الوسطي) من أشعار ابن الرومي التي ليس في طاقة مثقال ولا أحد من شعراء زمانه أن يقول مثلها إلا ابن الرومي.[١]

تعريف ابن الرومي في ويكيبيديا

أبو الحسن علي بن العباس بن جريج، وقيل جورجيس، المعروف بابن الرومي شاعر من شعراء القرن الثالث الهجري في العصر العباسي.[٢]

  1. معجم الشعراء العرب
  2. ابن الرومي - ويكيبيديا

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي