آل القنال تباشروا وتشكروا

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة آل القنال تباشروا وتشكروا لـ عبد اللطيف الصيرفي

اقتباس من قصيدة آل القنال تباشروا وتشكروا لـ عبد اللطيف الصيرفي

آلَ القَنالِ تُباشِروا وَتَشكُروا

فَالبِشرُ بِشرٌ بِاِرتِقاكُم لِلكَمالِ

وَالحَظُّ أَشرَقَ في سَماءِ سُعودِكُم

وَاليُمنُ وافاكُم يُمني بِالنَوالِ

بِمَحافِظٍ يَسمو بِحُسنِ صِفاتِهِ

وَفَضائِلَ قَد زانَها بِحُلى الجَلالِ

شَهمٌ هُمامٌ عالَمَ مُتَبَصِّرٍ

بَحرٌ وَلَكِن ذَوقُهُ عَذبٌ زُلالِ

الصِدقُ شيمَتُهُ وَغايَةُ قَصدِهِ

وَالعَدلُ رافَقَهُ وَفارَقَهُ الضَلالِ

لا غَروَ إِن رَقَصَ القَنالَ وَأَهلَهُ

فَرَحاً بِهِ مِن حَيثُ نالوا ذا المَنالِ

فَاِهنَأ أَخي بِما مَنَحتَ مِنَ العَزي

زِ وَكُن عَلى ثِقَةٍ بِتَحسينِ المَآلِ

وَاِعجَب لِما قَد جاءَ في تاريخِكُم

بِحُسينِ واصِفٍ مُنتَهى فَرَحِ القِتالِ

فَاللَهُ يَجعَلُكُم سَبيلَ هَنائِهِ

وَبِكُم يَديمُ صَفاءَهُ في كُلِّ حالِ

شرح ومعاني كلمات قصيدة آل القنال تباشروا وتشكروا

قصيدة آل القنال تباشروا وتشكروا لـ عبد اللطيف الصيرفي وعدد أبياتها تسعة.

عن عبد اللطيف الصيرفي

عبد اللطيف الصيرفي

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي