آه من دهر له حال عجيب

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة آه من دهر له حال عجيب لـ الأمير الصنعاني

اقتباس من قصيدة آه من دهر له حال عجيب لـ الأمير الصنعاني

آه من دهر له حال عجيب

ما له قط من الخير نصيب

خابت الآمال فيما نشتهي

والذي نكره فيه لا يخيب

كل يوم وله أحبولة

تشغل الأفكار عما يستطيب

كلما أملت صرفاً للجفا

قال لي ثوب الجفا ثوب قشيب

وإذا أملت قرباً منكم

قال إن البعد منهم لقريب

نقطع الأيام تسويفاً وإن

مر يوم فإلينا لا يؤوب

نحن في الدنيا كَركْبٍ كلما

قطعوا أرضاً تَلَقَّاهُمْ كثيب

وكذا الدنيا على من قبلنا

ليس فيها أبداً عيش خصيب

فالزم الأشغال إن كنت ترى

أن هجر الخل للخل يطيب

أو فدعها ثم زرنا تارة

إن لداعي شوقنا أنت تجيب

لا تراقب لفراغ مقبل

ففراغ المرء في الدنيا غريب

وسلام من أخ في اللّه قد

أوثقته سيئات وذنوب

فأمدوا بالدعا في غيبة

فعساه لدعاكم يستجيب

شرح ومعاني كلمات قصيدة آه من دهر له حال عجيب

قصيدة آه من دهر له حال عجيب لـ الأمير الصنعاني وعدد أبياتها ثلاثة عشر.

عن الأمير الصنعاني

الأمير الصنعاني

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي