أبا علي لصرف الدهر والغير

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة أبا علي لصرف الدهر والغير لـ أبو تمام

اقتباس من قصيدة أبا علي لصرف الدهر والغير لـ أبو تمام

أَبا عَلِيٍّ لِصَرفِ الدَهرِ وَالغِيَر

وَلِلحَوادِثِ وَالأَيّامِ وَالعِبَرِ

أَذكَرتَني أَمرَ داوُدٍ وَكُنتُ فَتىً

مُصَرَّفَ القَلبِ في الأَهواءِ وَالفِكَرِ

إِن أَنتَ لَم تَترُكِ السَيرَ الحَثيثَ إِلى

جَآذِرِ الرومِ أَعنَقنا إِلى الخَزَرِ

أَعِندَكَ الشَمسُ قَد راقَت مَحاسِنُها

وَأَنتَ مُشتَغِلُ الأَحشاءِ بِالقَمَرِ

إِنَّ النَفورَ لَهُ عِندي مَقَرُّ هَوىً

يَحُلُّ مِنّي مَحَلَّ السَمعِ وَالبَصَرِ

وَرُبَّ أَمنَعَ مِنهُ جانِباً وَحِمىً

أَمسى وَتِكَّتُهُ مِنّي عَلى خَطَرِ

جَرَّدتُ فيهِ جُنودَ العَزمِ فَاِنكَشَفَت

عَنهُ غَيابَتُها عَن نَيكَةٍ هَدَرِ

سُبحانَ مَن سَبَّحَتهُ كُلُّ جارِحَةٍ

ما فيكَ مِن طَمَحانِ الأَيرِ وَالنَظَرِ

أَنتَ المُقيمُ فَما تَغدو رَواحِلُهُ

وَأَيرُهُ أَبَداً مِنهُ عَلى سَفَرِ

شرح ومعاني كلمات قصيدة أبا علي لصرف الدهر والغير

قصيدة أبا علي لصرف الدهر والغير لـ أبو تمام وعدد أبياتها تسعة.

عن أبو تمام

أبو تمام

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي