أبكيك للأيام حين تجهمت

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة أبكيك للأيام حين تجهمت لـ صريع الغواني

اقتباس من قصيدة أبكيك للأيام حين تجهمت لـ صريع الغواني

أَبكيكَ لِلأَيّامِ حينَ تَجَهَّمَت

طَلَبي وَلَم يَكُ لي وَراءَكَ مُنجَعُ

قَد كُنتَ لي سَبَباً وَغَيثاً صائِباً

وَيَداً أَضُرُّ بِها العَدوَّ وَأَنفَعُ

فَاِصعَد إِلى الغُرُفاتِ يَومُكَ واقِعٌ

بِالشامِتينَ لِكُلِّ جَنبٍ مَصرَعُ

هَل أَنسَينَكَ وَكَيفَ يَنساكَ اِمرُؤٌ

بِنَوالِ جودِكَ في الحَياةِ يُمَتَّعُ

فَلَئِن سَلَوتُكَ ما جَزَيتُكَ نِعمَةً

وَلَئِن جَزِعتُ لَواجِدٌ مَن يَجزَعُ

شرح ومعاني كلمات قصيدة أبكيك للأيام حين تجهمت

قصيدة أبكيك للأيام حين تجهمت لـ صريع الغواني وعدد أبياتها خمسة.

عن صريع الغواني

صريع الغواني

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي