أبلغ بني قيس إذا لاقيتهم

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة أبلغ بني قيس إذا لاقيتهم لـ الأعشى

اقتباس من قصيدة أبلغ بني قيس إذا لاقيتهم لـ الأعشى

أَبلِغ بَني قَيسٍ إِذا لاقَيتَهُم

وَالحَيَّ ذُهلاً هَل بِكُم تَعيِيرُ

زَعَمَت حَنيفَةُ لا تُجيرُ عَلَيهِمُ

بِدِمائِهِم وَأَظُنُّها سَتُجيرُ

كَذَبوا وَبَيتِ اللَهِ يَفعَلُ ذَلِكُم

حَتّى يُوازِيَ حَزرَماً كِنديرُ

أَو أَن يَرَوا جَبّارَها وَأَشاءَها

يَعلو دُخانٌ فَوقَها وَسَعيرُ

هَل كُنتُمُ إِلّا دَوارِجَ حُشوَةً

دَفَعَت كَواهِلُ عَنكُمُ وَصُدورُ

أَأَثالُ إِنَّكَ إِن تُطِع في هَذِهِ

تُصبِح وَأَنتَ مُوَطَّأٌ مَكثورُ

شرح ومعاني كلمات قصيدة أبلغ بني قيس إذا لاقيتهم

قصيدة أبلغ بني قيس إذا لاقيتهم لـ الأعشى وعدد أبياتها ستة.

عن الأعشى

الأعشى

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي