أجيبوا صدى جلد إذا ما دعاكم

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة أجيبوا صدى جلد إذا ما دعاكم لـ الفرزدق

اقتباس من قصيدة أجيبوا صدى جلد إذا ما دعاكم لـ الفرزدق

أَجيبوا صَدى جَلدٍ إِذا ما دَعاكُمُ

بِجُردٍ تُسامي المُلجِمينَ فُحولُها

عَلَيها حُماةٌ مِن نُمَيرِ اِبنِ عامِرٍ

تَعادى بِها شُبّانُها وَكُهولُها

أَتَقتُلُكُم في غَيرِ جُرمٍ عَبيدُكُم

وَفيكُم رَوابي عامِرٍ وَفُضولُها

فَإِنَّ الَّتي يَأبى الأَسيرُ عَلَيكُمُ

لَقاصِدَةٌ بِالحَقِّ ضاحٍ سَبيلُها

فَلا تَقبَلوا مِنهُ أَباعِرَ تُشتَرى

بِوَكسٍ وَلا سوداً تَصِحُّ فُسولُها

وَإِن تَقتُلوا بِالفَأسِ يَحيَ قَتيلُكُم

وَإِلّا فَإِنَّ الفَأسَ عارٌ قَتيلُها

شرح ومعاني كلمات قصيدة أجيبوا صدى جلد إذا ما دعاكم

قصيدة أجيبوا صدى جلد إذا ما دعاكم لـ الفرزدق وعدد أبياتها ستة.

عن الفرزدق

الفرزدق

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي