أخوك الذي إن أفسد الدهر وده

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة أخوك الذي إن أفسد الدهر وده لـ كشاجم

اقتباس من قصيدة أخوك الذي إن أفسد الدهر وده لـ كشاجم

أَخُوكَ الَّذِي إِنْ أَفْسَدَ الدَّهْرُ وُدَّهُ

تَلَطَّفُ لاِسْتِصْلاَحِهِ فَتَقَوَّمَا

وَلَمْ يَجْفُهُ مُسْتَأْنِفَاً وُدَّ صَاحِبٍ

لَعَلَّكَ تَلْقَاهُ أَعَقَّ وَأَظْلَمَا

وَإِنَّ عِلاَجِي عِلَّةً قَدْ عَرَفْتُهَا

أُدَارِي الَّذِي أَدْوِيْهِ مِنِّي لِأَسْلَمَا

لأَيْسَرُ خَطْبَاً مِنْ عِلاَجِ غَرِيْبَةٍ

مِنَ السُّقْمِ مَا عَايَنْتُهَا مُتَقَدِّمَا

شرح ومعاني كلمات قصيدة أخوك الذي إن أفسد الدهر وده

قصيدة أخوك الذي إن أفسد الدهر وده لـ كشاجم وعدد أبياتها أربعة.

عن كشاجم

كشاجم

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي