ألا سائل الجحاف هل هو ثائر

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة ألا سائل الجحاف هل هو ثائر لـ الأخطل

اقتباس من قصيدة ألا سائل الجحاف هل هو ثائر لـ الأخطل

أَلا سائِلِ الجَحّافَ هَل هُوَ ثائِرٌ

بِقَتلى أُصيبَت مِن سُلَيمٍ وَعامِرِ

أَجَحّافُ إِن نَصكُكَّ يَوماً فَتَصطَدِم

عَلَيكَ أَواذِيُّ البُحورِ الذَواخِرِ

تَكُن مِثلَ أَقذاءِ الحَبابِ الَّذي جَرى

بِهِ البَحرُ أَو جاري الرِياحِ الصَراصِرِ

لَقَد حانَ كُلَّ الحَينِ مَن رامَ شاعِراً

لَهُ السَورَةُ العُليا عَلى كُلِّ شاعِرِ

يَصولُ بِمَجرٍ لَيسَ يُحصى عَديدُهُ

وَيَسدَرُ فيهِ ساجِياً كُلُّ ناظِرِ

شرح ومعاني كلمات قصيدة ألا سائل الجحاف هل هو ثائر

قصيدة ألا سائل الجحاف هل هو ثائر لـ الأخطل وعدد أبياتها خمسة.

عن الأخطل

الأخطل

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي