إذا ما تراءت لي محاسن شخصكم

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة إذا ما تراءت لي محاسن شخصكم لـ صفي الدين الحلي

اقتباس من قصيدة إذا ما تراءت لي محاسن شخصكم لـ صفي الدين الحلي

إِذا ما تَراءَت لي مَحاسِنُ شَخصِكُم

يُطالِبُني قَلبي وَيَمطُلُني صَبري

فَأُحجِمُ لا خَلٌّ يُعَوِّضُ عَنكُمُ

لَدَيَّ وَلا وَعدٌ يَقومُ بِهِ عُذري

فَإِن سَمَحَ الدَهرُ المُشِتُّ بِقُربِكُم

وَأَصلَحَ ما قَد أَفسَدَتهُ يَدُ الهَجرِ

أَخَذتُ بِثَأرِ الدَهرِ مِن كُلِّ كاشِحٍ

يَقولُ بِأَنَّ الغَدرَ مِن شِيَمِ الدَهرِ

شرح ومعاني كلمات قصيدة إذا ما تراءت لي محاسن شخصكم

قصيدة إذا ما تراءت لي محاسن شخصكم لـ صفي الدين الحلي وعدد أبياتها أربعة.

عن صفي الدين الحلي

صفي الدين الحلي

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي