إليك المعالي تنتمي والفضائل

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة إليك المعالي تنتمي والفضائل لـ أحمد القوصي

اقتباس من قصيدة إليك المعالي تنتمي والفضائل لـ أحمد القوصي

إِلَيكَ المَعالي تَنتَمي وَالفَضائل

وَمِنكَ إِلى العَليا تَتَم الوَسائل

وَفيكَ جَميع المُكرمات تَكامَلَت

وَأَنتَ حَليف المَجد في الفَضل كامل

وَرَقَت بِكَ الأَيام يا خَير عارف

وَطابَ لَها مِن فَضل جُودك نائل

فَلا غرو إِن أَضحَت تُقدم شُكرَها

إِلَيكَ فَفيها مِنكَ تَزهو الفَضائل

وَكَيفَ وَقَد خَلدت فيها مَعارفاً

تَكون لَكُم عِندَ الفَخار دَلائل

وَأَحييت مِنها دارس العلم بَعدَما

تَوارَت عَن الأَذهان مِنهُ المسائل

وَشيدت فيها كُل مَجد مؤثل

جَميل بِهِ أَضحت تُزان المَحافل

فَيا مَن تَروم الجد في درك فَضله

وَدُرك مَعاليه وَما هُوَ فاعل

تَنحى وَأَقصر عَن مناك فَإِنَّهُ

بَعيد مَنال ما تَرى وَتُحاول

وَذاكَ عَلى حاز كُل فَضيلة

وَنال عُلواً لَم تَنله الأَوائل

وَدانَت لَهُ العَليا وَمَدَت لَهُ يَدَاً

تَروم حِماهُ فَهُوَ عَنها يُناضل

كَما أَنني أَصبَحت أَرجوه طالِباً

وَفاء توعد كانَ مِنهُ وَحاصل

فَإِن زَماني قَد جَنى بِصُروفه

عَلى وَهَذا الشَهم بِالحُكم عادل

فَجئتك يا باشا لا حظى بِنيتي

وَفَضلك مَشهور مِنكَ المَناهل

فَحقق رَجائي بِالأَماني وَالمُنى

فَإِن زَماني بِالوَفاء يُماطل

فَدام عُلاكُم لا عدمنا بِهاءكم

مَدى الدَهر حَتّى لا تَغيب الشَمائل

وَقلت بِمَدحي في جَميل صِفاتَكُم

إِنيك المَعالي تَنتَمي وَالفَضائل

شرح ومعاني كلمات قصيدة إليك المعالي تنتمي والفضائل

قصيدة إليك المعالي تنتمي والفضائل لـ أحمد القوصي وعدد أبياتها سبعة عشر.

عن أحمد القوصي

أحمد القوصي

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي