علي بن أبي طالب

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

علي بن أبي طالب الهاشمي القُرشي، ابن عم النبي محمد ورابع الخلفاء الراشدين وأول الأئمة عند الشيعة. له عدد من الكتابات في الشعر والأدب واشتهر بحكمته وفصاحته.

تعريف علي بن أبي طالب من ويكيبيديا

أبو الحسن علي بن أبي طالب الهاشمي القُرشي (13 رجب 23 ق هـ/17 مارس 599م - 21 رمضان 40 هـ/ 27 يناير 661 م) ابن عم الرسول محمد بن عبد الله وصهره، من آل بيته، وأحد أصحابه، هو رابع الخلفاء الراشدين عند السنة وأحد العشرة المبشرين بالجنة وأوّل الأئمّة عند الشيعة.

ولد في مكة وتشير مصادر التاريخ بأن ولادته كانت في جوف الكعبة، وأُمّه فاطمة بنت أسد الهاشميّة. أسلم قبل الهجرة النبويّة، وهو ثاني أو ثالث الناس دخولا في الإسلام، وأوّل من أسلم من الصبيان. هاجر إلى المدينة المنورة بعد هجرة الرسول بثلاثة أيّام وآخاه النبي محمد مع نفسه حين آخى بين المسلمين، وزوجه ابنته فاطمة في السنة الثانية من الهجرة.

شارك علي في كل غزوات الرسول عدا غزوة تبوك حيث خلّفه فيها النبي محمد على المدينة. وعُرف بشدّته وبراعته في القتال فكان عاملًا مهمًا في نصر المسلمين في مختلف المعارك وأبرزها غزوة الخندق ومعركة خيبر. لقد كان علي موضع ثقة الرسول محمد فكان أحد كتاب الوحي وأحد أهم سفرائه ووزرائه.

تعد مكانة علي بن أبي طالب وعلاقته بأصحاب الرسول موضع خلاف تاريخي وعقائدي بين الفرق الإسلامية المختلفة، فيرى بعضهم أن الله اختاره وصيًّا وإمامًا وخليفةً للمسلمين، وأنّ محمدًا قد أعلن ذلك في خطبة الغدير، لذا اعتبروا أنّ اختيار أبي بكر لخلافة المسلمين كان مخالفًا لتعاليم النبي محمد، كما يرون أنّ علاقة بعض الصحابة به كانت متوتّرة. وعلى العكس من ذلك ينكر بعضهم حدوث مثل هذا التنصيب، ويرون أنّ علاقة أصحاب الرسول به كانت جيدة ومستقرّة. ويُعدّ اختلاف الاعتقاد حول علي هو السبب الأصلي للنزاع بين السنة والشيعة على مدى العصور.

بويع بالخلافة سنة 35 هـ (656 م) بالمدينة المنورة، وحكم خمس سنوات وثلاث أشهر وصفت بعدم الاستقرار السياسي، لكنها تميزت بتقدم حضاري ملموس خاصة في عاصمة الخلافة الجديدة الكوفة. وقعت الكثير من المعارك بسبب الفتن التي تعد امتدادا لفتنة مقتل عثمان، مما أدى لتشتت صف المسلمين وانقسامهم لشيعة علي الخليفة الشرعي، وشيعة عثمان المطالبين بدمه على رأسهم معاوية بن أبي سفيان الذي قاتله في صفين، وعائشة بنت أبي بكر ومعها طلحة بن عبيد الله والزبير بن العوام الذين قاتلوه في يوم الجمل بفعل فتنة أحدثها البعض حتى يتحاربوا؛ كما خرج على علي جماعة عرفوا بالخوارج وهزمهم في النهروان، وظهرت جماعات تعاديه وتتبرأ من حكمه وسياسيته سموا بالنواصب ولعل أبرزهم الخوارج. واستشهد على يد عبد الرحمن بن ملجم في رمضان سنة 40 هـ 661 م.

اشتهر علي عند المسلمين بالفصاحة والحكمة، فينسب له الكثير من الأشعار والأقوال المأثورة. كما يُعدّ رمزًا للشجاعة والقوّة ويتّصف بالعدل والزُهد حسب الروايات الواردة في كتب الحديث والتاريخ. كما يُعتبر من أكبر علماء عصره علمًا وفقهًا إنْ لم يكن أكبرهم على الإطلاق كما يعتقد الشيعة وبعض السنة، بما فيه عدد من الفرق الصوفيّة.

تعريف علي بن أبي طالب من معجم الأدباء لياقوت الحموي

علي بن أبي طالب أمير المؤمنين صلوات الله عليه وسلامه، واسم أبي طالب عبد مناف بن عبد المطلب، واسم عبد المطلب عامر وهو شيبة الحمد لقب له، ابن هاشم واسمه عمرو بن عبد مناف وهو المغيرة، ابن قصي واسمه زيد بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن النضر بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن الياس بن مضر، وأمه فاطمة بنت أسد بن هاشم بن عبد مناف: أخباره عليه السلام كثيرة وفضائله شهيرة إن تصدينا لاستيعابها وانتخاب مستحسنها كانت أكبر حجما من جميع كتابنا هذا. مات صلوات الله عليه يوم الجمعة لسبع عشرة ليلة خلت من شهر رمضان سنة أربعين للهجرة، وكانت خلافته أربع سنين وتسعة أشهر، ومدة عمره فيها خلاف على ما نذكره فيما بعد، ولا بد من ذكر جمل من أمره على سبيل التاريخ يستدل بها على مجاري أموره، ونتبعها بذكر ولده ومن أعقب منهم ومن لم يعقب، وذكر شيء مما صح من شعره وحكمه.

وكان عليه السلام أول من وضع النحو وسن العربية، وذلك أنه مرّ برجل يقرأ إن الله بريء من المشركين ورسوله بكسر اللام، فوضع النحو وألقاه إلى أبي الأسود الدئلي، وقد استوفينا خبر ذلك في باب أبي الأسود. قرأت بخط أبي منصور محمد بن أحمد الأزهري اللغوي في «كتاب التهذيب» له قال أبو عثمان المازني: لم يصحّ عندنا أن علي بن أبي طالب عليه السلام تكلم من الشعر بشيء غير هذين البيتين:

تلكم قريش تمنّاني لتقتلني ... فلا وجدك ما برّوا ولا ظفروا

فإن هلكت فرهن ذمّتي لهم ... بذات روقين لا يعفو لها أثر

قال ويقال داهية ذات روقين وذات ودقين إذا كانت عظيمة.

كان قد بويع له يوم قتل عثمان بن عفان رضي الله عنه ثم كانت وقعة الجمل بعد ذلك بخمسة أشهر وأحد وعشرين يوما، وعدة من قتل في وقعة الجمل ثمانية آلاف، منهم من الأزد خاصّة أربعة آلاف، ومن ضبة الف ومائة، وباقيهم من سائر الناس، وقيل أقل من ذلك، ومن أصحاب علي صلوات الله عليه نحو الف، وكانت الوقعة لعشر خلون من جمادى الأولى سنة ست وثلاثين، وكان بين وقعة الجمل والتقائه مع معاوية بصفين سبعة أشهر وثلاثة عشر يوما، وكان أول يوم وقعت الحرب بينهم بصفين غرة صفر سنة سبع وثلاثين، واختلف في عدة أصحابهما فقيل كان علي في تسعين ألفا وكان معاوية في مائة وعشرين ألفا، وقيل كان معاوية في تسعين ألفا وعلي عليه السلام في مائة وعشرين ألفا، وهذا أولى بالصحة. وقتل بصفين سبعون ألفا من أصحاب علي عليه السلام: خمسة وعشرون ألفا منهم خمسة وعشرون من الصحابة، وقتل من أصحاب معاوية خمسة وأربعون ألفا، وقيل غير ذلك. وكان المقام بصفين مائة يوم وعشرة أيام، وكانت الوقائع تسعين وقعة. وبين وقعة صفين والتقاء الحكمين وهما أبو موسى الأشعري وعمرو بن العاص بدومة الجندل خمسة أشهر وأربعة وعشرون يوما، وبين التقائهما وخروج علي عليه السلام إلى الخوارج بنهروان وقتله إياهم سنة وشهران، وكان الخوارج أربعة آلاف عليهم عبد الله بن وهب الراسبي من الأزد، وليس براسب بن جرم بن زبان، وليس في العرب غيرهما. فلما نزل علي عليه السلام تفرقوا فبقي منهم ألف وثمانمائة، وقيل ألف وخمسمائة، فقتلوا إلا نفرا يسيرا. وكان سبب تفرق الخوارج عنه أنهم تنازعوا عند الاحاطة بهم فقالوا: أسرعوا الروحة إلى الجنة، فقال عبد الله بن وهب: ولعلها إلى النار، فقال من فارقه: ترانا نقاتل مع رجل شاكّ؟! وبين خروجه إلى الخوارج وقتل ابن ملجم لعنه الله تعالى له سنة وخمسة أشهر وخمسة أيام.

واختلف في مدة عمره فقال قوم: إنه استشهد وله ثمان وستون سنة في قول من يذهب إلى أنه أسلم وله خمس عشرة سنة، وقيل ست وستون، وهو قول من يذهب إلى أنه أسلم وله ثلاث عشرة سنة، وقيل ثلاث وستون وهو قول من يرى أنه أسلم وله عشر سنين، وقيل ثمان وخمسون وهو قول من زعم أنه أسلم وله خمس سنين، وهذا أقل ما قيل في مقدار عمره.

واختلف في موضع قبره فقيل بالغري، وهو الموضع المشهور اليوم، وقيل بمسجد الكوفة، وقيل برحبة القصر بها، وقيل حمل إلى المدينة فدفن مع فاطمة صلوات الله عليهما وسلامه.

وكان أسمر عظيم البطن أصلع أبيض الرأس واللحية أدعج عظيم العينين، ليس بالطويل ولا القصير، تملأ لحيته صدره لا يغيّر شيبه، وكان له من البنين أحد عشر:

الحسن والحسين ومحمد بن الحنفية، وأمه خولة بنت جعفر سبية، وعمر، أمه أم حبيب الصهباء بنت ربيعة تغلبية، والعباس، أمه أم البنين بنت حزام بن خالد من بني عامر بن صعصعة، وعبد الله يكنى أبا بكر، وعثمان وجعفر ومحمد الأصغر، وقيل هو الذي يكنى أبا بكر، وعبيد الله ويحيى. المعقبون منهم خمسة: الحسن والحسين ومحمد بن الحنفية وعمر والعباس عليهم السلام. وله من البنات ست عشرة منهن زينب وأم كلثوم التي تزوجها عمر بن الخطاب، وأمهما فاطمة بنت رسول الله صلّى الله عليه وسلّم. فالعقب للحسن بن علي عليهما السلام من زيد والحسن، والعقب لزيد من الحسن بن زيد، والعقب للحسن بن الحسن من جعفر وداود وعبد الله والحسن وإبراهيم، والعقب للحسين عليه السلام من علي الأصغر بن الحسين، والعقب لعلي بن الحسين من محمد وعبد الله وعمر وزيد والحسين بني علي عليهم السلام. والعقب لمحمد بن الحنفية من جعفر وعلي وعون وإبراهيم، والعقب لجعفر بن محمد من عبد الله، ولعلي بن محمد من عون، ولعون بن محمد ولإبراهيم بن محمد. فأما أبو هاشم عبد الله بن محمد بن الحنفية، وهو أكبر ولده، فقد ظنّ قوم أنه أعقب وليس الأمر كذلك. والعقب لعمر بن علي بن أبي طالب من محمد بن عمر، والعقب لمحمد بن عمر لعمر ولعبد الله وجعفر. والعقب للعباس من عبيد الله بن العباس، والعقب لعبيد الله من الحسين وعبد الله عليهم الصلاة والسلام أجمعين.

ومما يروى أن معاوية كتب إلى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام:

إن لي فضائل، كان أبي سيدا في الجاهلية، وصرت ملكا في الإسلام، وأنا صهر رسول الله صلّى الله عليه وسلّم وخال المؤمنين وكاتب الوحي. فقال أمير المؤمنين عليه السلام أبا الفضائل تفتخر عليّ يا ابن آكلة الأكباد؟! اكتب إليه يا غلام:

محمد النبيّ أخي وصهري ... وحمزة سيد الشهداء عمّي

وجعفر الذي يضحي ويمسي ... يطير مع الملائكة ابن أمي

وبنت محمد سكني وعرسي ... مشوب لحمها بدمي ولحمي

وسبطا أحمد ولداي منها ... فأيكم له سهم كسهمي

سبقتكم إلى الإسلام طرّا ... صغيرا ما بلغت أوان حلمي «1»

فقال معاوية: اخفوا هذا الكتاب لا يقرأه أهل الشام فيميلوا إلى ابن أبي طالب.

قرأت في «كتاب الأمالي» لأبي القاسم الزجاجي قال حدثنا أبو جعفر أحمد بن محمد بن رستم الطبري صاحب أبي عثمان المازني قال حدثنا أبو حاتم السجستاني عن يعقوب بن إسحاق الحصرمي قال حدثنا سعيد بن سلم الباهلي قال حدثني أبي عن جدي عن أبي الأسود الدئلي، أو قال عن جدي عن ابن أبي الأسود الدئلي عن أبيه قال: دخلت على أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام فرأيته مطرقا مفكّرا فقلت: فيم تفكر يا أمير المؤمنين؟ قال: إني سمعت ببلدكم هذا لحنا فأردت أن أضع كتابا في أصول العربية، فقلت: إن فعلت هذا يا أمير المؤمنين أحييتنا وبقيت فينا هذه اللغة، ثم أتيته بعد أيام «1» فألقى إليّ صحيفة فيها: بسم الله الرحمن الرحيم الكلام كله اسم وفعل وحرف، فالاسم ما أنبأ عن المسمى، والفعل ما أنبأ عن حركة المسمى، والحرف ما أنبأ عن معنى ليس باسم ولا فعل، ثم قال لي: تتبعه وزد فيه ما وقع لك، واعلم يا أبا الأسود أن الأشياء ثلاثة ظاهر ومضمر وشيء ليس بظاهر ولا مضمر . قال: فجمعت منه أشياء وعرضتها عليه، وكان من ذلك حروف النصب فكان منها إنّ وأنّ وليت ولعل وكأنّ ولم أذكر لكن، فقال لي: لم تركتها؟ فقلت: لم أحسبها منها فقال: بل هي منها فزدها فيها.

قال أبو القاسم قوله عليه السلام الأشياء ثلاثة ظاهر ومضمر وشيء ليس بظاهر ولا مضمر فالظاهر رجل وفرس وزيد وعمرو وما أشبهه، والمضمر نحو أنا وأنت والتاء في فعلت والياء في غلامي والكاف في ثوبك وما أشبه ذلك، وأما الشيء الذي ليس بظاهر ولا مضمر فالمبهم نحو هذا وهذه وهاتا وتا ومن وما والذي وأي وكم ومتى وأين وما أشبه ذلك.

تعريف علي بن أبي طالب من معجم الشعراء العرب

علي بن أبي طالب بن عبد المطلب الهاشمي القرشي، أبو الحسن. أمير المؤمين، ورابع الخلفاء الراشدين، وأحد العشرة المبشرين بالجنة، وابن عم النبي وصهره. ولد بمكة وربي في حجر النبي ولم يفارقه وكان اللواء بيده في أكثر المشاهد وقد ولي الخلافة بعد مقتل عثمان بن عفان سنة (35هـ) . فقام بعض أكابر الصحابة يطلبون القبض على قتلة عثمان فتريث ولم يتعجل في الأمر فغضبت عائشة ومعها جمع كبير في مقدمتهم طلحة والزبير فقاتلت علياً في وقعة الجمل سنة (36هـ) وظفر علي فيها بعد أن بلغ عدد القتلى من الفريقين نحو (10.000) . ثم كانت وقعة صفين سنة (37هـ) وسببها أن علياً عزل معاوية بن أبي سفيان عن ولاية الشام يوم تسلم الخلافة فعصاه معاوية فاقتتلا مائة وعشرة أيام قتل فيها من الفريقين نحو (70.000) . ثم كانت وقعة النهروان بين علي ومن سخط عليه حين رضي بتحكيم أبي موسى الأشعري وعمرو بن العاص بينه وبين معاوية (38 هـ) فتمكن الإمام علي منهم وقتلوا جميعاً وكان عددهم نحو (1800) . وأقام علي بالكوفة (دار خلافته) إلى أن قتله عبد الرحمن بن ملجم غيلة واختلف في مكان قبره فقيل بالنجف وقيل بالكوفة وقيل في بلاد طيء.


قصائد الأمام علي بن أبي طالب

  1. صرمت حبالك بعد وصلك زينب
  2. وفي قبض كف الطفل عند ولاده
  3. لو أن قومي طاوعتني سراقهم
  4. ألا يا رسول الله كنت رجائيا
  5. ولو أنا إذا متنا تركنا
  6. ومحترس من نفسه خوف ذلة
  7. اذا ما شئت أن تحيا
  8. أنا مذ كنت صبيا
  9. يا أيهذا المبتغي عليا
  10. وكم لله من لطف خفي
  11. إذا أظمأتك أكف الرجال
  12. ألا طرق الناعي بليل فراعني
  13. أرى حمرا ترعى وتأكل ما تهوى
  14. من لم يكن عنصرا طيبا
  15. هذا جناي وخياره فيه
  16. خلوا سبيل العير يأت أهله
  17. لو كان في صخرة في البحر راسية
  18. لا تعتبن على العباد فإنما
  19. عجبا للزمان في حالتيه
  20. يا أكرم الخلق على الله
  21. النفس تبكي على الدنيا وقد علمت
  22. أنا للحراب اليها
  23. كن للمكاره بالعزاء مقطعا
  24. أضربهم ولا أرى معاوية
  25. إن المكارم أخلاق مطهرة
  26. النفس تجزع أن تكون فقيرة
  27. أصم عن الكلم المحفظات
  28. فلا تصحب أخا الجهل
  29. قد قيل إن الإله ذو ولد
  30. فاطم ذات المجد واليقين
  31. ألا احذروا في حربكم أبا الحسن
  32. إن كنت تبغي أن ترى أبا الحسن
  33. ألا لن تنال العلم إلا بستة
  34. إن الأمين وإن تعفف جهده
  35. أنا الغلام القرشي المؤتمن
  36. سيف رسول الله في يميني
  37. الدهر أدبني واليأس أغناني
  38. ومن كرمت طبائعه تحلى
  39. يا أيهذا المبتغي أبا الحسن
  40. اليوم أبلو حسبي وديني
  41. أقحم فلا تنالك الأسنة
  42. نحن الكرام بنو الكرا
  43. إنا نعزيك لا إنا على ثقة
  44. تمتع بها ما ساعفتك ولا تكن
  45. عد من نفسك الحياة فصنها
  46. هون الأمر تعش في راحة
  47. الصبر مفتاح ما يرجى
  48. دنيا تحول بأهلها
  49. هذا زمان ليس إخوانه
  50. ولو أني بليت بهاشمي
  51. ما لا يكون فلا يكون بحيلة
  52. قضد عرف الحرب العوان أني
  53. لا تكره المكروه عند نزوله
  54. متى تجمع القلب الذكي وصارما
  55. كيف أصبحت كيف أمسيت مما
  56. فاطم بنت السيد الكريم
  57. أجد الثياب إذا اكتسيت فإنها
  58. محمد النبي أخي وصهري
  59. فرض الإمامة لي من بعد أحمدنا
  60. أخوك الذي إن أخرجتك ملمة
  61. توق مدى الأيام إدخال مطعم
  62. أما والله إن الظلم شؤم
  63. أصبحت بين الهموم والهمم
  64. وإذا طلبت إلى كريم حاجة
  65. أتصبر للبلوى عزاء وحسبة
  66. كم أديب فطن عالم
  67. كيفية المرء ليس المرء يدركها
  68. تنزه عن مجالسة اللئام
  69. لا تودع السر إلا عند ذي كرم
  70. لا تظلمن إذا ما كنت مقتدرا
  71. أخ طاهر الأخلاق عذب كأنه
  72. فما نوب الحوادث باقيات
  73. لا هم إن الحارث بن صمه
  74. أنا بالدهر عليم
  75. فمن يحمد الدنيا لعيش يسره
  76. ضربته بالسيف فوق الهامه
  77. يا عمرو قد لاقيت فارس همة
  78. ليبك على الاسلام من كان باكيا
  79. أبا طالب عصمة المستجير
  80. ما علتي وأنا جلد حازم
  81. فلو أني أطعت عصبت قومي
  82. جزى الله خيرا عصبة أسلمية
  83. عش موسرا إن شئت أو معسرا
  84. أفاطم هاك السيف غير ذميم
  85. ولما رأيت الخيل تقرع بالقنا
  86. ما الدهر إلا يقظة ونوم
  87. لنا الراية الحمراء يخفق ظلها
  88. يا مرحبا بالقائلين عدلا
  89. فتن تحل بهم وهن شوارع
  90. إذا عاش الفتى ستين عاما
  91. ودع التجبر والتكبر يا أخي
  92. أحمد ربي على خصال
  93. لقد خاب من غرته دنيا دنية
  94. ألا قد أرى والله أن لست منكم
  95. أنا الصقر الذي حدثت عنه
  96. إن عبدا أطاع ربا جليلا
  97. ألا باعد الله أهل النفاق
  98. يا جار همدان من يمت يرني
  99. ألا أيها الموت الذي ليس تاركي
  100. إن يومي من الزبير ومن طل
  101. أعيني جودا بارك الله فيكما
  102. صبر الفتى لفقره يجله
  103. كآساد غيل وأشبال خيس
  104. لو كان هذا العلم يحصل بالمنى
  105. إذا قربت ساعة يا لها
  106. فداري مناخ لمن قد نزل
  107. الحمد لله الجميل المفضل
  108. فأهلا وسهلا بضيف نزل
  109. فلا تكثرن القول في غير وقته
  110. فإن تكن الدنيا تعد نفيسة
  111. لنقل الصخر من قلل الجبال
  112. يا من بدنياه اشتغل
  113. هب الدنيا تساق إليك عفوا
  114. رأيت المشركين بغوا علينا
  115. ما اعتاض باذل وجهه بسؤاله
  116. يمثل ذو العقل في نفسه
  117. إنما الدنيا كظل زائل
  118. ألم تر أن الله أبلى رسوله
  119. صن النفس واحملها على ما يزينها
  120. أقيك بنفسي أيها المصطفى الذي
  121. ألا فاصبر على الحدث الجليل
  122. أرى علل الدينا علي كثيرة
  123. إذا ما عرى خطب من الدهر فاصطبر
  124. أعوذ بالرحمن أن أميلا
  125. يا طلح إن كنت كما تقول
  126. لقد كان ذا جد وجد بكفره
  127. إن المنية شربة مورودة
  128. قد علمت ذات القرون الميل
  129. رضينا قسمة الجبار فينا
  130. وكم قد تركنا في دمشق وأهلها
  131. أصبحت مني يا ابن حرب جاهلا
  132. لا تحسبني يا علي غافلا
  133. سمحت بأمر لا يطاق حفيظة
  134. فهل لك أبي حسن علي
  135. قد حمل القول فبركا بركا
  136. إن اخاك الحق من كان معك
  137. العجز عن درك الإدراك إدراك
  138. إليك ربي لا إلى سواكا
  139. من لم يكن جده مساعده
  140. قومي إذا اشتبك القنا
  141. أيها الكاتب ما تك
  142. أشدد حيازيمك للمو
  143. لن يأكل التمر بظهر مكه
  144. لا شيء إلا الله فارفع ظنكا
  145. إن على كل رئيس حقا
  146. تغربت أسأل من عن لي
  147. أرى حربا مغيبة وسلما
  148. لو كان بالحيل الغني لوجدتني
  149. سمعتك تبني مسجدا من خيانة
  150. ما تركت بدر لنا صديقا
  151. دونكها مترعة دهاقا
  152. أف على الدنيا وأسبابها
  153. أرى الدنيا ستؤذن بانطلاق
  154. أغن عن المخلوق بالخالق
  155. لا تبخلن بدنيا وهي مقبلة
  156. مالي على فوت فائت أسف
  157. جزى الله عنا الموت خيرا فإنه
  158. ألا صاحب الذنب لا تقنطن
  159. يا حبذا مقامنا بالكوفه
  160. عرفت ومن يعتدل يعرف
  161. أرى المرء والدنيا كمال وحاسب
  162. وإنك مهما تعط نفسك سؤلها
  163. ألم تعلم أبا سمعان أنا
  164. تجوع فإن الجوع من عمل التقى
  165. قدم لنفسك في الحياة تزودا
  166. لك الحمد يا ذا الجود والمجد والعلا
  167. قصر الجديد إلى بلى
  168. ذنوبي إن فكرت فيها كثيرة
  169. وداو عدوا داءه لا تداره
  170. أتأمرني بالصبر في نصر أحمد
  171. لك الحمد إما على نعمة
  172. دع الحرص على الدنيا
  173. مات الوفاء فلا رفد ولا طمع
  174. لا تضع المعروف في ساقط
  175. الفضل من كرم الطبيعة
  176. ومن يصحب الدنيا يكن مثل قابض
  177. يا لهف نفسي قتلت ربيعه
  178. أفادتني القناعة كل عز
  179. رأيت العقل عقلين
  180. نوم امرئ خير له من يقظة
  181. اصبر على الدهر لا تغضب على أحد
  182. نحن نؤم النمط الأوسطا
  183. لا تفسدن سابق إحسان مضى
  184. إن كنت ذا علم بما الله قضى
  185. لنا ما تدعون بغير حق
  186. إذا أذن الله في حاجة
  187. سأمنح مالي كل من جاء طالبا
  188. لأوردن العاصي ابن العاصي
  189. أما تراني كيسا مكيسا
  190. أيحسب أولاد الجهالة أننا
  191. لا تأمن الموت في ظرف ولا نفس
  192. العلم زين فكن للعلم مكتسبا
  193. لا تتهم ربك فيما قضى
  194. يا عمرو ويحك قد أتا
  195. أدمت لعمري شريك المحض صابحا
  196. فلا يبعدنك الله إما تركتنا
  197. تلاقين قيسا وأشياعه
  198. إنما نعمة دنيا متعة
  199. ابيضي واصفري وغري غيري
  200. أفلح من كانت له قوصره
  201. رأتك الليالي يا ابن آدم ظالما
  202. أغمض عيني في أمور كثيرة
  203. نصرني ربي خير ناصر
  204. يعزونني قوم براء من الصبر
  205. النار أهون من ركوب العار
  206. ألم تر أن البحر ينضب ماؤه
  207. ولا خير في الشكوى إلى غير مشتكي
  208. لئن ساءني دهر عزمت تصبرا
  209. سبحان رب العباد يا وبره
  210. إقبل معاذير من يأتيك معتذرا
  211. مساكين أهل الفقر حتى قبورهم
  212. يعيب رجال زمانا مضى
  213. يا طالب الصفو في الدنيا بلا كدر
  214. عسى منهل يصفو فيروي ظمية
  215. دبوا دبيب النمل قد آن الظفر
  216. إذا اجتمعت عليا معد ومذحج
  217. أبني إن من الرجال بهيمة
  218. أريد بذاكم أن تهشوا لطلقتي
  219. رأيت الدهر مختلفا يدور
  220. وليس كثيرا ألف خل وصاحب
  221. إذا كنت لا تدري ولم تك سائلا
  222. صبرت على مر الأمور كراهة
  223. إني عجزت عجزة لا أعتذر
  224. وما ظبية تسبي القلوب بطرفها
  225. قد يعلم الناس أنا خيرهم نسبا
  226. الشيب عنوان المني
  227. ما إن تأوهت في شيء رزئت به
  228. تؤمل في الدنيا طويلا ولا تدري
  229. كد كد العبد إن أح
  230. ألم تر أن الفقر يرجى له الغنى
  231. دليلك أن الفقر خير من الغنى
  232. بلوت صروف الدهر ستين حجة
  233. جميع فوائد الدنيا غرور
  234. وهون عليك فإن الأمور
  235. غنى النفس يكفي النفس حتى يكفها
  236. إصبر قليلا فبعد العسر تيسير
  237. خاطر بنفسك لا تقعد بمعجزة
  238. حرض بنيك على الآداب في الصغر
  239. وفي الجهل قبل الموت موت لأهله
  240. تفنى اللذاذة ممن نال صفوتها
  241. لهف نفسي وقليل ما أسر
  242. للناس حرص على الدنيا بتدبير
  243. الناس في زمن الإقبال كالشجرة
  244. ما هذه الدنيا وطالبها
  245. إن عضك الدهر فانتظر فرجا
  246. والله لو عاش الفتى من دهره
  247. لئن ساءني دهر لقد سرني دهر
  248. أنا علي فاسألوني تخبروا
  249. دواؤك فيك وما تبصر
  250. وقيت بنفسي خير من وطئ الحصى
  251. إليك أشكو عجري وبجري
  252. إصبر على مضض الإدلاج في السحر
  253. فإن للحرب عراما شزرا
  254. يا ذا الذي يطلب مني الوترا
  255. يا عجبا لقد سمعت منكرا
  256. تلكم قريش تمناني لتقتلني
  257. أي يومي من الموت أفر
  258. إذا شئت أن تستقرض المال منفقا
  259. ألا ترون قد حفرت حفرا
  260. لما رأيت الأمر أمرا منكرا
  261. أنا الذي سمتني أمي حيدره
  262. غض عينا على القذى
  263. وينصر الله من لاقاه إن له
  264. إن الذي قد اصطفى محمدا
  265. إطعن بها طعن أبيك تحمد
  266. إذا ما المرء لم يحفظ ثلاثا
  267. فاطم يا بنت النبي أحمد
  268. إذا كنت في الأمس اقترفت إساءة
  269. الحمد لله ربي الخالق الصمد
  270. صديق عدوي داخل في عداوتي
  271. ما ودني أحد إلا بذلت له
  272. إن الذين بنوا فطال بناؤهم
  273. كل ماض كأن لم يكن
  274. أتاني أن هندا أخت صخر
  275. أصول بالله العزيز الأمجد
  276. أرقت لنوح آخر الليل غردا
  277. جنبي تجافى عن الوساد
  278. ذهب الذين عليهم وجدي
  279. مضى أمسك الباقي شهيدا معدلا
  280. تمنى رجال أن أموت وإن أمت
  281. هموم رجال في أمور كثيرة
  282. لو كانت الأرزاق تجري على
  283. وكانوا على الإسلام إلبا ثلاثة
  284. إذا لم يكن عون من الله للفتى
  285. تغرب عن الأوطان في طلب العلى
  286. ألله حي قديم قادر صمد
  287. أعاذلتي على إتعاب نفسي
  288. نحن بنو الأرض وسكانها
  289. يا مؤثر الدنيا على دينه
  290. خلوا سبيل المؤمن المجاهد
  291. يا شاهد الله علي فاشهد
  292. أنا أخو المصطفى لا شك في نسبي
  293. إغتنم ركعتين زلفى إلى الل
  294. قد علم القوم لدى الصياح
  295. الليل داج والكباش تنتطح
  296. الرفق يمن والأناة سعادة
  297. وكم خليل لك خاللته
  298. إذا النائبات بلغن المدى
  299. رأيت ربي بعين قلبي
  300. أقول لعيني احبسي اللحظات
  301. نفسي على زفراتها محبوسة
  302. ألم تر أن الدهر يوم وليلة
  303. قد رأيت القرون كيف تفانت
  304. إن القليل من الكلام بأهله
  305. خليلي لا والله ما من ملمة
  306. صبرت عن اللذات لما تولت
  307. قد كنت ميتا فصرت حيا
  308. حقيق بالتواضع من يموت
  309. دبوا دبيب النمل لا تفوتوا
  310. أولئك إخواني الذاهبون
  311. ولو أنني جاوبته لأمضه
  312. إلام تجر أذيال التصابي
  313. أصبحت أذكر أرحاما آصرة
  314. ناديت همدان والأبوان مغلقة
  315. فارق تجد عوضا عمن تفارقه
  316. إن الأسود أسود الغاب همتها
  317. إلى الله أشكو لا إلى الناس أشتكي
  318. تعلم فإن الله زادك بسطة
  319. إذا ضاق الزمان عليك فاصبر
  320. سيكفيني المليك وحد سيف
  321. لو صيغ من فضة نفس على قدر
  322. فلم أر كالدنيا بها اغتر أهلها
  323. حبيب ليس لي بعد حبيب
  324. قريح القلب من وجع الذنوب
  325. حسين إذا كنت في بلدة
  326. عجبت لجازع باك مصاب
  327. إذا حادت الدنيا عليك فجد بها
  328. أحسين إني واعظ ومؤدب
  329. يا أيها السائل عن أصحابي
  330. الأزد سيفي على الأعداء كلهم
  331. الليل هول يرهب المهيبا
  332. أي فتى ليل أخي روعات
  333. أبى الله إلا أن صفين دارنا
  334. هذا لكم من الغلام الغالبي
  335. ستشهد لي بالكر والطعن راية
  336. يا رب ثبت لي قدمي وقلبي
  337. تبا وتعسا لك يا ابن عتبه
  338. يهددني بالعظيم الوليد
  339. مالي وقفت على القبور مسلما
  340. وما الدهر والأيام إلا كما ترى
  341. إذا رمت أن تعلى فزر متواترا
  342. علمي غزير وأخلاقي مهذبة
  343. إلبس أخاك على عيوبه
  344. وذي سفه يخاطبني بجهل
  345. سليم العرض من حذر الجوابا
  346. أيها الفاجر جهلا بالنسب
  347. كن ابن من شئت واكتسب أدبا
  348. ليس البلية في أيامنا عجبا
  349. فلو كانت الدنيا تنال بفطنة
  350. غالبت كل شديدة فغلبتها
  351. يغطي عيوب المرء كثرة ماله
  352. فإن تسألني كيف أنت فإنني
  353. لا تطلبن معيشة بمذلة
  354. الدهر يخنق أحيانا قلادته
  355. ترد رداء الصبر عند النوائب
  356. ذهب الوفاء ذهاب أمس الذاهب
  357. أبا لهب تبت يداك أبا لهب
  358. أنا ابن ذي الحوضين عبد المطلب
  359. فرض على الناس أن يتوبوا
  360. ضرب ثنى الأبطال في المشاعب
  361. آلى ابن عبد حين جاء محاربا
  362. ما غاض دمعي عند نازلة
  363. إني أقول لنفسي وهي ضيقة
  364. لعمرك ما الإنسان إلا بدينه
  365. أنا الغلام العربي المنتسب
  366. أنا علي وابن عبد المطلب
  367. فإن كنت بالشورى ملكت أمورهم
  368. حياتك أنفاس تعد فكلما
  369. نصرنا رسول الله لما تدابروا
  370. أمن بعد تكفين النبي ودفنه
  371. إذا عقد القضاء عليك أمرا
  372. هي حالان شدة ورخاء
  373. تحرز من الدنيا فإن فناءها
  374. وكم ساع ليثري لم ينله
  375. دع ذكرهن فما لهن وفاء
  376. تغيرت المودة والإخاء
  377. الناس من جهة التمثال اكفاء



شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي