ما أحسن الدنيا وإقبالها

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة ما أحسن الدنيا وإقبالها لـ أبو العتاهية

اقتباس من قصيدة ما أحسن الدنيا وإقبالها لـ أبو العتاهية

ما أَحسَنَ الدُنيا وَإِقبالَها

إِذا أَطاعَ اللَهَ مَن نالَها

مَن لَم يُؤاسِ الناسَ مِن فَضلِهِ

عَرَّضَ لِلإِدبارِ إِقبالَها

كَأَنَّنا لَم نَرَ أَيّامَها

تَلعَبُ بِالناسِ وَأَحوالَها

إِنّا لَنَزدادُ اغتِراراً بِها

وَاللَهُ قَد عَرَّفَنا حالَها

نَغضَبُ لِلدُنيا وَنَرضى لَها

كَأَنَّنا لَم نَرَ أَفعالَها

شرح ومعاني كلمات قصيدة ما أحسن الدنيا وإقبالها

قصيدة ما أحسن الدنيا وإقبالها لـ أبو العتاهية وعدد أبياتها خمسة.

عن أبو العتاهية

أبو العتاهية

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي