لولا ثغور كالأقاحي

من موسوعة الأدب العربي
اذهب إلى:تصفح، ابحث

أبيات قصيدة لولا ثغور كالأقاحي لـ طلائع بن رزيك

اقتباس من قصيدة لولا ثغور كالأقاحي لـ طلائع بن رزيك

لولا ثغور كالأقاحي

ما جاز عندي شرب راح

للّه كأس من عقيق خمر

ها ريق الملاحِ

ريق له فعل المدام

ولذة الماء القراحِ

دعني له يا صاح إن أصبح

ت منه اليوم صاحي

لا تكثرن عذلي فبعض

اللوم يذهب في الرياحِ

ما لاح بارق مبسم

وأطعت فيه قول لاح

آنيه في ظلم الملاح

مجانباً طرق الصلاح

هيهات قد طلع الصبا

ح عليّ من غرر الصِباح

وعلمت أن اللغو ليس

عليّ فيه من جناح

فالعيش ما قضيته

بين الفكاهة والمراح

وخرجت من ضيق الوقار

به إلى سعة المزاح

ما لم تكن لحدود دين

اللّه فيه ذا إِطراحِ

ورعيت حرمة معشر

طبعوا على دين السماح

آل النبي ومن دعا

لهم بحي على الفلاح

قوم لجدهم امتداحي

وبنور زندهم اقتداحي

وبحبهم أسمو إلى ال

علياء موفور الجناح

وأنال آمالي البعيدة

في الغدَّو وفي الرواح

وبذكرهم جهرا أصول

على العدى يوم الكفاح

وغدا بهم في الحشر

آمن روعه الهول المتاح

وإذا اعترى غيري ارتيا

ع منه زاد به ارتياحي

ثقة بأني سوف ألقى

اللّه فايزة قداحي

ويعدني منهم موالاتي

ونصري وامتداحي

وسواي يطرد عنهم

إن جاء من كل النواحي

متضاعف الحسرات مسلو

الجوارح بالجراح

تعسا لجبارين صلوا

خبرهم حر الصلاح

حملوا رؤسهم الكريمة

فوق أطراف الرماح

وحموا عليهم من جهالتهم

حمى الماء المباح

والخمر يكرع بينهم

فيها الدعي من السفاح

يا أمة غدرت ونور

الحق أبلج ذو القناع

وتعقبت سنن النبي

الطهر بالبدع القباح

وتأولت في محكم القرآن

بالكذب الصراح

وغدت على ظلم الو

صي وآله ذات اصطلاح

لا تقربو منا فجرب

الابل حتف للصحاح

شرح ومعاني كلمات قصيدة لولا ثغور كالأقاحي

قصيدة لولا ثغور كالأقاحي لـ طلائع بن رزيك وعدد أبياتها ثلاثة و ثلاثون.

عن طلائع بن رزيك

طلائع بن رزيك

شارك هذه الصفحة:

تابع موسوعة الأدب العربي على شبكات التواصل الإجتماعي